لايف ستايل

الأفكار السلبية وكيفية التخلص بأكثر من طريقة

 

 

يعد وجود الأفكار السلبية شيئاً طبيعياً في حياتنا، ولكن من المهم ألا ندعها تسيطر على تفكيرنا، فتدمر حياتنا.

فحين نمضي أوقاتاً طويلةً بالتفكير بطريقةٍ سلبيةٍ حول حياتنا ومستقبلنا، فإن موضوع التخلص من هذه الأفكار سيصبح أمراً بالغ الصعوبة.

وحين نفكر بطريقةٍ سلبيةٍ نكون _في اللاوعي_ نهيئ أنفسنا للفشل، وبالعكس كلما أجبرنا عقولنا على التفكير بطريقةٍ إيجابيةٍ بشكلٍ أكبر كانت النتائج أفضل.

سنعرض بعض النصائح التي يمكن أن تساعد على التخلص من الأفكار السلبية، وستُحدث فروقاً كبيرة في حياة الفرد:

1. كن متسامحاً مع نفسك للتخلص من الأفكار السلبية :

ننسى غالباً أهمية أن نكون متسامحين مع أنفسنا، ومع الآخرين، ولا يجب علينا أن نسمح لأنفسنا أن نكون قساةً على أنفسنا، فإذا كنا نحاول أن نتعامل بتسامحٍ مع الآخرين؛ لنهوّن الأمور عليهم، فلماذا لا نهون الأمور على أنفسنا أولاً.

2. البحث عن مصدر الأفكار السلبية:

يجب تحديد مصدر الأفكار السلبية، ومحاولة معالجة المسألة من أساسها، والأهم عدم السماح لأي شخصِ بأن يكون مصدراً لهذه الأفكار، وإن شعرت بأن شخصاً أثر على طريقة تفكيرك بشأن موضوعٍ معينٍ، فمن الضروري إعادة تقييمك للأمر بنفسك.

3. التحدث إلى من يهتم بأمرك:

عندما تكون منزعجاً من أمر ما فإن تحدثك مع أشخاصٍ يهتمون لأمرك مهمٌ للغاية؛ فمن يحبونك سيقدمون لك النصح، ويساعدونك في تجاوز الأوقات الصعبة التي تواجهها في الحياة.

4. اعتزال ما يؤذيك:

من المهم إقصاء الأشخاص السلبيين من حياتك، فيجب ألا تكون محاطاً بمن قد يفرحون عند رؤية فشلك، وفي حال أخبرك شخصٌ ما أنك معدوم القيمة، أو لست جيداً بما يكفي، فهو لا يستحق أن يكون في حياتك.

5. البحث عن منفذٍ آخر للتعبير عن ألمك:

قد تساعدك في بعض الأحيان ممارسة هوايةٍ معينةٍ في التعبير عما بداخلك، وهي مفيدةٌ أكثر مما تعتقد لذا من المهم البحث عن هوايةٍ تحب ممارستها؛ كي تساعدك في التعبير عن نفسك، وإن ذلك أسهل مما تظن، وسيفيدك بشكل كبير.

6. الاستراحة عند الحاجة لذلك:

يجب تجنب الإفراط في العمل، وفي حال شعورك بالرغبة في أخذ استراحة، فلا يستدعي ذلك الخجل، وتذكر أنك لن تقدر على فعل أي شيءٍ في حال تدهور حالتك الصحية، ولذا فإن اهتمامك بنفسك له الأولوية.

7. الاستماع إلى الموسيقا:

الاستماع إلى الموسيقا يرفع المعنويات، ويعطيك طاقةً إيجابيةً؛ إذ تعد الموسيقا من أكثر الأمور التي تؤثر في حياتك؛ لذلك عليك الاستماع إلى الموسيقا التي ترفع معنوياتك، وتشعرك بتحسنٍ، وتجنب الأغاني المحبطة، وبعض أنواع الموسيقا التي قد تشعرك بالضيق.

8. مخاطبة النفس بإيجابية:

خاطب نفسك بإيجابيةٍ؛ لأن التفكير بسلبيةٍ، أو وصف ما تقوم به، أو ما سبق إنجازه بالسوء سيحبط معنوياتك، فمن الضروري التخلص من هذه الأفكار، واستبدال ذلك بمخاطبة النفس بإيجابيةٍ مما سيساعدك على تعزيز الصورة الإيجابية عن نفسك مع مرور الأيام.

9. تغيير لغة جسدك:

عليك مراقبة نفسك لتحديد الصورة التي يتحدث بها جسدك عنك، فهل تبدو دائم العبوس؟، فإن كنت كذلك فعليك أن تستبدل ذلك بالابتسام بدلاً من ذلك، وستعمل هذه التفاصيل على تغيير طريقة تفكيرك إلى الأفضل مع الوقت.

10. كتابة أفكارك السلبية على ورقةٍ، ثم تمزيقها:كيف نعزز الطاقة الإيجابية لدينا؟

من الجيد تخصيص وقتٍ كافٍ لكتابة أفكارك السلبية في ورقة، ثم تمزيقها، ورميها مع تلك الأفكار في سلة المهملات، فأنت في الحقيقة تبذل قصارى جهدك، وهذا ما يهم.

11. تجربة “التأمل”:

بعض الناس يعتقدون أن التأمل سخيفٌ، إلا أنه من أهم الممارسات التي يجب إضافتها إلى حياتك اليومية، من خلال بضع دقائق من الاسترخاء يومياً، وسيساعدك ذلك في الواقع على التخلص من الأفكار المقلقة، وسيشعرك بالراحة.

12. العناية بجسمك:

من المهم أن تتخذ قراراً بالامتناع عن تناول الوجبات السريعة مع ممارسة الرياضة، فكلما اعتنيت بجسمك تحسن شعورك ، وتصورك عن نفسك، وهو تغييرٌ يستحق السعي إليه.

13. عدم السماح للآخرين بالتعدي عليك:

من الضروري معالجة أي أمرِ يزعجك على الفور، وذلك بعدم السماح للآخرين بالتعدي على كرامتك، فأنت المتحكم في مصيرك، ولا أحد سواك.

14. تعلم قول كلمة “لا”:

يجب عليك ألا تنخدع بضرورة القيام بأشياءَ ليس عليك فعلها، أو لا تستطيع فعلها، فهناك حدودٌ لطاقتك، ويجب ألا تتجاوزها لترضي الآخرين.

ميشلين وهبي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى