مواهب

“رهف جبيلي” صوت جميل وحنجرة تغرد بشغف

 

 

“رهف جبيلي” صاحبة الصوت الجميل و الخامة المميزة ابنة اللاذقية التي كان الغناء والشهرة هو حلمها الذي نشأ فيها منذ الصغر اليوم تحدثنا في لقاء حصري لمجلة شبابيك عن بداياتها و العقبات التي وقفت في طريقها و ما الذي تحلم و تطمح إليه في المستقبل.

 

 

•الفن والشهرة طريق متعب وصعب خاصة بالبداية أخبرينا كيف كانت بداية رهف جبيلي ومن شجعك ؟

 

_ نشأة في أسرة محبة للفن مما وفر لي تربة خصبة كي يستطيع صوتي وغنائي النمو ، فمنذ صغري انتبه والديّ لمدى حرصي على التشبث بمتابعة المحطات الغنائية بدلاً من محطات برامج الأطفال، وكنت أستمع كثيراً للسيدة فيروز

حيث إنه في البداية لم يكن هناك تشجيع كبير يقنع رغبتي في الغناء، ولكن أبي كان أكبر مشجع لموهبتي ودعمني إضافة إلى باقي أفراد أسرتي وبيئتي المحيطة بي ، حيث كنت أغني في البداية في المراكز الثقافية والاحتفالات وشاركت في برنامج المواهب ومن بعدها أطلقت أغنيتي الأولى.

 

 

 

•قمتِ بالمشاركة في برنامج سيريان تالنت ماذا أضاف لك البرنامج وهل استفدتِ من تلك التجربة ؟

 

البرامج الغنائية هي فكرة جميلة خاصة أنها تهتم بأصحاب المواهب و تدعمهم ، بالنسبة لي كانت تجربة جيدة ولكنها لم تقدم لي الخبرة الكافية وسوف أحاول المشاركة في برامج مشابهة إلى أن أحقق هدفي المنشود .

 

 

•هناك الكثير من الصعوبات التي تواجه الفنانين اليوم و خاصة في بداية الطريق ما الصعوبات التي واجهت رهف في طريقها ؟

 

لم أواجه حتى الآن مصاعب أو عوائق تذكر في مسيرتي الفنية لأنني مؤمنة أن هدفي بالوصول أكبر من تلك العوائق البسيطة ، ولكن برأيي أن عدم قيام الإعلام بتسليط الضوء على المواهب الصاعدة هو أحد المشاكل بالإضافة إلى دور شركات الإنتاج بشكل كامل .

علي اتحاد موهبة قادرة على رسم الابتسامة بأقل الإمكانيات

 

• قمت بإعادة غناء بعض الأغاني لفنانين مشهورين ولكن بطريقتك الخاصة كيف تضعين بصمتك الخاصة على تلك الاغاني ؟ و بالنسبة للسوشال ميديا هل كان لها دور في نجاحك ؟

 

من الطبيعي بحياة أي فنان أن يضع شخصيته في أي نمط من الأغاني ، فأنا أعيد كتابة الأغنية على ورقة و أستمع إلى اللحن عدة مرات ومن ثم أحاول الغناء وكأني لم اسمعها بصوت أحد قبلي ، وليس من الضرورة عندما أغني لأي مطرب أن أقلده وإلا لن يكون هناك طابع خاص بي فأنا أحاول دائما أن أغني بأسلوبي وطريقتي وطبعاً مع الحفاظ على اللحن الأساسي لأي أغنية .

 

طبعاً السوشال ميديا ووسائل التواصل الاجتماعي من أهم الطرق لإيصال صوتي وأنا حريصة على استثمارها بالطريق الصحيح وهي مهمة ليست للمغنين فقط بل لجميع أنواع الفن .

 

 

• ما هو اللون الذي تجدين نفسك فيه والمحبب إليك؟ ومن المطرب الذي يؤثر في رهف جبيلي؟

 

أرى نفسي في اللون الطربي لكنني استطيع غناء كل الألوان التراثية والشعبية والرومانسية بجدارة ، ويؤثر فيّ الفنان الذي يحترم فنه ويحترم جمهوره وأتمنى أن أقتدي بكل فنان من هذا النوع وأحب الفنان عبد الحليم حافظ ذو الصوت الرائع و خاصة أن مسيرته حافلة بالإنجازات.

 

 

• وأخيراً ما هو طموح رهف جبيلي في المستقبل ؟ و هل هناك أعمال جديدة يتم التحضير لها ؟

 

من حقي أن اطمح إلى مالا نهاية

فأنا مثابرة على الاهتمام بفني واتأمل من الله أن يساعدني للتربع على عرش قلوب كل من يسمعني ويؤمن بفني وأرى نفسي في كل مكان يحترم الفن ولو كان قرية صغيرة في جبال محافظتي الحبيبة ،

طبعاً هناك تحضيرات متنوعة لأغاني جديدة بأكثر من نمط وبأكثر من لون حتى بأكثر من لهجة

وستبصر النور قريباً راجية من الله أن تنال إعجاب الجمهور.

 

 

مجلة شبابيك _ ربا نوفل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى