منوعات

لا كاسا دي بابل يخيِّب الآمال بموت طوكيو

 

 

“لا كاسا دي بابل” عاد في موسمه الخامس على نتفليكس التي حدَّدت موعد عرضه صباح يوم الجمعة، ويذكر أنَّ مسلسل “لا كاسا دي بابل” المعروف ب بيت من ورق “mony heist “هو أول مسلسل أصلي تقدِّمه نتفليكس؛ إذ روَّجت له باسم البروفيسور في الشرق الأوسط وشمال دقاق بيت.

أنجلينا جولي اسم سيخلده التاريخ

الأحداث والمراجعة لـ لا كا سا دي بابل:

الموسم الخامس من لا كا سا دي بابل عاد بخمس حلقات لكن لم تحمل نهاية القصة التي بدأناها في الموسم الثالث، ففي الحلقة الأولى قُبض على البروفيسور على يد المحقِّقة إليثيا سييرا التي قامت بدورها النجمة أردنية الأصل نجوى نمري، لكنَّها لم تكن تعمل لصالح الحكومة بعد إصدار أمر باعتقالها نتيجة التصريحات التي قدَّمتها في الموسم الرابع، وتوتَّرت الأجواء بعد إطلاق إليثيا على قدم البروفيسور وتواصل إليثيا مع لشبونة، وظنَّ الجميع أنَّ القصة انتهت ولا يوجد خطة بديلة كما عودنا البروفيسور في المواسم السابقة.

وتهديد الحكومة الإسبانية بالاقتحام من قبل العقيد تامايو، وخرجت كلٌّ من طوكيو وستوكهولم ولشبونة يحملون الراية البيضاء معلنين استسلامهم لظنِّهم أنَّ البروفيسور في يد الحكومة الإسبانية مع بعض من الرهائن، لكن كانت الحكومة والمخابرات مستدعية قوات الجيش للاقتحام معرِّفين عن جنودهم لا يعرفون سوى النصر أو الموت.

لكن الراية البيضاء جعلت الحكومة الإسبانية والمخابرات وقوات الجيش لا يحرِّكون ساكناً، وفي ظلِّ النقاش بين لشبونة والعقيد تامايو توصَّلت إلى تسليمهم غانديا رئيس أمن المتحف واكتشفت أنَّ إليثيا سييرا طرفٌ ثالثٌ والحكومة لاتعلم بشأن البروفيسور، وهذا ما غيَّر مجريات الأحداث داخل البنك ومدَّهم بالطاقة للمواصلة، وفي الوقت نفسه قام أرتورو بتدبير هجوم على فريق البروفيسور بعد سرقته للأسلحة وفراره مع مجموعة من الرهائن لغرفة كانت مليئةً بالأسلحة والذخيرة، وهنا قامت الرهائن بقيادة أرتورو بالضغط على نقطة ضعف الفريق واستخدم ضدهم الأسلحة المختلفة، وحاول تحريض دنفر على الخروج لقتله باستفزازه بالكلمات والجمل الجارحة هذا ما دفع ستوكهولم للوصول إلى أرتورو والنيل منه،

لكن لم ترِد قتله إلَّا أنَّه حاول قتلها ممَّا دفعها لقتل والد ابنها وقد كسرتها أمومتها في تلك اللحظة وأوهمتها أنَّها شخصٌ سيءٌ ودخلت في صدمةٍ نفسيَّةٍ، لكن قام الفريق بتسليم المحافظ وبعض من الرهائن مع أرتورو لإسعافه ووضع جهاز تنصُّت في الكلبشة في يد المحافظ ممَّا أدَّى لوقوع القبض تامايو في يد البروفيسور وتسجيل صوتي يدينه أمام الحكومة والمدنيين حول أرتورو وتلفيق قصة موت له على يد العصابة بالإضافة لتلفيقه العديد من الأدلة ضد إليثيا سييرا، وفي الوقت نفسه التي تعاونت إليثيا مع البروفيسور بسبب ولادتها الطارئة كون الجنين كان مقعداً، وهنا برز دور البروفيسور في مساعدتها في الولادة وتسلَّم بعدها زمام الأمور في إكمال عملية السطو والهجوم ومواجهة الاقتحام الذي قامت قوات الجيش في خطةٍ محكمةٍ، وكان ضحيتها هلسنكي حين سقطت على قدمه إحدى الأعمدة الثقيلة ولكن نجا بمساعدته من قبل الفريق وخاصة طوكيو ودنفر ومانيلا الذين تمَّت محاصرتهم في غرفة الطعام وازدادت الأمور سوءاً واختلط الوسط كثيراً لكن ستوكهولم وبسبب حبِّها ل دنفر لم تستطِع التوقُّف عن التفكير بطريقة لمساعدته،حتى اكتشفت حفرةً في المبنى أنقذت فيها دنفر ومانيلا، لكنَّ الحدث الكبير الذي أحزن المتابعين هو إصابة طوكيو بخمس رصاصات بواسطة قناص.

ممَّا أدَّى لإحساسها بفقدان الأمل في نجاتها مع دنفر ومانيلا، وهنا كانت الدقائق الأخيرة ل طوكيو وريو لحظات من الحب والحزن والوداع التي عشناها مع البطلين لكن كان موت طوكيو سبباً بتفجير باقي قوات الجيش مع غاندي، ومن أهمِّ الشخصيات التي ظهرت في هذا الموسم رافييل ابن برلين الذي لم يحدث عنه في المواسم الأخيرة فجأة وظهر في عدَّة مشاهد؛ إذ كان الأب برلين يحدِّث ابنه عن الحياة والمتعة ويدعيه لعالم السرقة، تناول الحوار بينهما عن المتعة القصوى في الحياة مع المخاطرة حيث يراها الابن متعةً مشوَّهةً لأنَّ نهايتها حتميةٌ وهي السجن، بينما الأب برلين يرى المتعة أساس الحياة، وأنَّ بعد الموت سنكون بلا ذاكرة للندم على ما فعلناه من سرقات، جامعة أباه بأنَّه شخصٌ بلا مبدأ لكن في نهاية الموسم اقتنع رافييل بمعتقدات الأب وانضمَّ رسمياً لعالم السرقة وانتهى المشهد في قول برلين إذا أردت شيئاً بشدة في الحياة فعليك أن تسرقه ممَّن يملكه، توقَّع الجمهور ظهور دوره في الموسم السادس.

ومنذ إعلان نتفليكس عنه تصدَّر هاشتاغ LCDP5 الترند العالمي على تويتر ووصلت المشاركة عليه إلى أكثر من 1.7 مليون تغريدة يبدون رأيهم بالعمل.

 

المواقع التي تتيح المشاهدة والتحميل لـ  لا كا سا دي بابل :

نتفليكس

ايجي بست

أكوام

فاصل إعلاني

 

الحدث الأهم و الأبرز هو موت طوكيو حطَّم قلوب المتابعين بعدما حطَّمنا موت نيروبي في الموسم الرابع، والتحوُّل الذي شهده العمل في شخصية طوكيو الأنانية والمتهوِّرة إلى الملاك الحارس للفريق.

 

هذا العمل الذي استمرَّ من 2017م حتى 3 أيلول 2021م كنَّا معه في كلِّ تفاصيله وأحداثه، لكنَّنا لم نتمنَّ أنَّ احداث الموسم الخامس تذهب إلى ذلك الاتجاه، وخيَّب ظن الجمهور في هذا الموسم بالإضافة لموت طوكيو وعدم حسم الأمور في هذا الموسم ونحن بانتظار الموسم السادس والأخير الذي سيعرض في 3 ديسمبر 2021م.

 

 

شبابيك _ ميّاس بلال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى